تسجيل الدخول

سياسات العلوم والتقنية والابتكار

مقدمة

تعمل المدينة على دعم البحث العلمي والابتكار في المجالات الاستراتيجية الوطنية، كما تقوم بدور الإسناد التقني للقطاعين الحكومي والخاص، وذلك من خلال الإمكانيات العلمية والتقنية التي تتملكها والمدعومة بكادر من الباحثين والمختصين الوطنيين. فعملت على التنمية والاستثمار في المنظومة الوطنية للعلوم والتقنية والابتكار، من خلال أربع مهام: السياسات، دعم البحوث، إجراء البحوث، تعزيز الابتكار.

قامت المدينة في مجال السياسات باعتماد ثلاثة محاور: التخطيط، التنسيق، التقييم. فمن خلال التخطيط شرعت المدينة في إعداد السياسة الوطنية للعلوم والتقنية ورسم الخطط الوطنية للعلوم والتقنية والابتكار. كما ساهمت في برنامج التحول الوطني من خلال 30 مبادرة تستهدف دعم البحث العلمي وإجراء الأبحاث العلمية لتوطين ونقل التقنية، وتعزيز الابتكار, كما ضمنت المدينة مبادراتها المستقبلية لتخدم أهداف برنامج تطوير الصناعات الوطنية والخدمات اللوجستية، أما في مجال التنسيق فقد قامت المدينة بدراسة منظومة البحث العلمي. كما قامت بعقد عدد من الاتفاقيات مع الدول الصديقة والمنظمات الدولية. وتعزز المدينة دورها التنسيقي وطنياً بالمشاركة في العديد من اللجان الوطنية. أما تقويمها للبحث العلمي فمن خلال: قياس الأداء والاستشراف التقني.