تسجيل الدخول
 

معهد بحوث الاتصالات وتقنية المعلومات

 

مقدمة

تعد تقنية المعلومات والاتصالات ذات أهمية بالغة، فلقد كانت دافعاً أساسياً لتعزيز الإنتاجية والتطور الاقتصادي لدى العديد من دول العالم. لذا تسعى المملكة لرفع مستواها العلمي والمعرفي في مجالات الاتصالات وتقنية المعلومات وتطبيقاتها، وقد عملت المدينة على تنفيذ العديد من المشاريع البحثية من خلال توظيف البرمجيات وتقنيات الاتصالات لتعزيز هذا التوجه.

يقوم معهد بحوث الاتصالات وتقنية المعلومات بتصميم الرقائق الإلكترونية الرقمية والتناظرية وكذلك تصميم الأنظمة الإلكتروميكانيكية كما يعمل على تصميم الأنظمة الإلكترونية المتكاملة لتطوير الأنظمة المستخدمة في الطيران وأنظمة التحكم والأنظمة الإلكترونية. كما يقوم المعهد بتنفيذ مشاريع في تقنية الاتصالات وأمن الإشارات، ودعم المنظمات والمؤسسات السعودية بالحلول التقنية وتقديم الخدمات الاستشارية اللازمة. ويقوم المعهد كذلك بتنفيذ أبحاث في تقنية الضوئيات وخاصة في مجالات كل من الليزر، وتصميم الألياف الضوئية ووضع البرمجيات الخاصة بها، وأنظمة التصوير الحراري. كما يقوم المعهد بإعداد كوادر مؤهلة في مجال أمن المعلومات لتكون المدينة مركزاً إقليمياً للبحوث في مجال الجرائم الإلكترونية والأدلة الجنائية الرقمية ولإحراز السبق الاستراتيجي في مجال الأمن السيبيري على المستويين الإقليمي والعالمي، ووضعها على الخارطة الدولية للهيئات التي تتنافس في تصميم أكثر المعايير فعالية في مجال أمن المعلومات.

تتركز مهام المعهد أيضاً في عمل البحوث والمشاريع والدراسات المتعلقة بتقنيات الحاسب والرياضيات التطبيقية. حيث يقوم المركز بتقديم استشارات ودراسات للأجهزة الحكومية والجامعات والشركات في نطاق تخصصات المعهد بما يخدم التوجهات البحثية والتقنية لدى هذه الجهات، وعمل مشاريع بحثية وتطبيقية بمشاركة الجامعات المحلية والخارجية لتطوير تقنيات الحاسب والرياضيات التطبيقية المختلفة. كما يعمل المعهد أيضاً على تأسيس بيئة بحثية في مجال الروبوت والأنظمة الذكية من خلال إجراء المشاريع البحثية ذات العلاقة وبناء الأنظمة وتنفيذ عمليات المحاكاة وإجراء التجارب المعملية المساندة والاستفادة من الخبرات المحلية وفرق البحث العالمية في هذا المجال.

وفي مجال تقنية المستشعرات والأنظمة الدفاعية يعمل المعهد على تحقيق الأهداف الاستراتيجية للخطة الوطنية للعلوم والتقنية والابتكار في تطوير تقنيات متقدمة لأنظمة الرادار والحرب الإلكترونية، وتطوير نماذج أولية بأحدث المواصفات والمقاييس العالمية، والعمل على تأسيس بنية تحتية تتضمن إنشاء معامل ومختبرات متقدمة وخبرات وطنية ذات كفاءة عالية، وتشكيل فرق عمل متخصصة في تقنيات الرادار والدفاع الإلكترونية والنمذجة والمحاكاة وأنظمة المعلومات الدفاعية، والعمل على إكساب التعاون بين الجهات المعنية مزيداً من الفعالية والارتقاء به من مستوى التبادل إلى مستوى التنسيق والمعرفة والتكامل بالإضافة إلى نقل المعرفة والتقنية الحديثة والتجارب الدولية الرائدة في مجال المستشعرات والأنظمة الدفاعية وتوفير فرص استثمارية جديدة في المملكة.