تسجيل الدخول

يقدم الخدمات الفضائية على متن الطائرات تقنية الفضائية و"عرب سات" يوقعان اتفاقية لتصنيع قمر (6D)


 

وقعت شركة تقنية الفضائية إحدى الشركات التابعة للشركة السعودية للتنمية والاستثمار التقني "تقنية" والمؤسسة العربية للاتصالات الفضائية "عرب سات"، اليوم في مقر مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، اتفاقية لتصنيع قمر صناعي جديد (6D) على المدار 44.5 شرقاً، والمملوك لمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية و"عرب سات" .
وسيقدم هذا القمر جميع خدمات الاتصالات الفضائية على الـحزم الترددية Ka)، (Ku مثل خدمات الانترنت والبث التلفزيوني الثابت والمتحرك بما في ذلك الخدمات الفضائية على متن الطائرات.
وأوضح صاحب السمو الأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد آل سعود رئيس مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، أن المدينة وشركة تقنية الفضائية تعملان للحصول على أفضل وأحدث التقنيات في مجال الأقمار الصناعية والاستفادة من جميع الإمكانات والقدرات في المملكة التي وفرتها حكومة خادم الحرمين الشريفين ـ حفظه الله ـ في امتلاك أنظمة اتصالات فضائية متطورة وآمنة تخدم شريحة كبيرة، مبيناً أن هذه الشراكة الاستراتيجية بين تقنية الفضائية وعرب سات تعزز المفهوم المتكامل بين أبرز المشغلين للاتصالات الفضائية بالمملكة والمنطقة بشكل عام .
وأكد سموه أن مشاركة المختصين في المدينة بصفتها شريكاً رئيسياً بالتقنية والأبحاث والتطوير لشركة تقنية الفضائية ساهم بشكل فعال في وضع المواصفات التقنية لهذا القمر.
من جانبه عدّ الرئيس التنفيذي لعرب سات المهندس خالد بن أحمد بالخيور، هذه الاتفاقية تتويجاً للشراكة الاستراتيجية بين عرب سات ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية وشركة تقنية الفضائية التي بدأت بالقمر SGS-1 على الموقع 39 درجة شرقاً، والتي سيتم إطلاقه إن شاء الله عام 2018م، مبيناً أن الاستثمارات في هذين القمريين تقدر بـأكثر من 650 مليون دولار أمريكي شاملة التصنيع والإطلاق واختبارات المدار.
بدوره أفاد الرئيس التنفيذي لشركة تقنية الفضائية المهندس عبد الله العصيمي، أن امتلاك هذا القمر الصناعي يعد استكمالاً لخطة النمو التي بدأت منذ أعوام بعد القمر الصناعي عرب سات (5-C) والقمر السعودي الأول (SGS-1) الذي سيطلق عام 2018م لتلبية الاحتياجات المتسارعة للخدمات الفضائية وفي مقدمتها تقديم خدمة الانترنت والاتصال الصوتي والبث التلفزيوني على متن الطائرات والتي سيبدأ تطبيقها بإذن الله تعالى على متن طائرات الخطوط السعودية في مطلع عام 2019م كأول طيران في منطقة الشرق الأوسط يستخدم خدمة النطاق العريض لتوفير هذه الخدمات للمسافرين على مختلف درجات السفر.


تم التطوير من قبل وحدة تقنية المعلومات بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية