تسجيل الدخول

news990العلوم والتقنية تعقد الاجتماع التنسيقي الثاني للمعنيين بمؤشر الابتكار العالمي والدور الوطني

عقدت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية في مقرها اليوم، الاجتماع التنسيقي الثاني للمعنيين بمؤشر الابتكار العالمي والدور الوطني، برئاسة نائب رئيس المدينة لدعم البحث العلمي الدكتور عبدالعزيز بن محمد السويلم.
وأوضح الدكتور السويلم، أن هذا الاجتماع يهدف إلى تحقيق متطلبات برنامج التحول الوطني 2020 المنبثق من رؤية المملكة 2030 وما تتضمنه من أهداف استراتيجية تعمل على تنفيذها المدينة بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة وتهدف في مجملها إلى رفع المستوى الابتكاري للمملكة في المواضيع الاستراتيجية المهمة، حيث سيتم استعراض ما تم بشأن توفير وتحديث البيانات المتعلقة بمعايير مؤشر الابتكار العالمي، الذي يعد من أهم الدلائل على تطور منظومة الابتكار في المملكة، وتقاس من خلاله السياسات الموجهة نحو الابتكار والنمو الاقتصادي الوطني والتنمية.
وشدد الدكتور السويلم على أهمية العمل بشكل مشترك ومكثف مع الجهات ذات العلاقة من أجل أن نعكس الوضع الحقيقي للمملكة بما يظهر الجهود الكبيرة التي بذلت خلال السنوات الماضية في رفع قضايا المرتبطة بالابتكار وما نخطط له في المرحلة القادمة، بحيث ينعكس ذلك بشكل كامل على المؤشر الابتكار العالي . 
وبين نائب رئيس المدينة لدعم البحث العلمي، أن المدينة شكلت لجنة دائمة لمتابعة ورصد كل ما يتعلق بمؤشر الابتكار العالمي وبياناته، حتى نضمن بإذن الله أن يكون هناك نوع من التكامل الخاص بهذا الموضوع .
وناقش الاجتماع الذي استهدف صناع القرار والمختصين في المؤسسات والهيئات الحكومية  والقطاع الخاص، ما تم انجازه بشأن مؤشر الابتكار العالمي، والبيانات التي تم توفيرها وتحديثها بالتنسيق مع مصادر بيانات المؤشر والمنظمات الدولية ذات العلاقة، وآليات متابعة وتوفير البيانات وتحديثها، حيث يأمل الشركاء العمل على رفع مستوى ترتيب المملكة  في مؤشر الابتكار العالمي.


تم التطوير من قبل وحدة تقنية المعلومات بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية