تسجيل الدخول

العلوم والتقنية تحقق المركز الرابع في قياس التحول للتعاملات الإلكترونية الحكومية

حققت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، المركز الرابع في قياس التحول للتعاملات الإلكترونية الحكومية من أصل 162 جهة حكومية، منها 12 جهة حققت مستوى التميز والتحسين، وذلك حسب تقرير برنامج قياس التحول للتعاملات الالكترونية الحكومية الصادر مؤخراً من برنامج التعاملات الالكترونية الحكومية "يسر" التابع لوزارة الاتصالات وتقنية المعلومات.
وانتقلت المدينة بهذا الانجاز من مرحلة الإتاحة التي كانت عليها في القياس الخامس بنسبة إنجاز 89.75%، إلى مرحلة التميز والتحسين في القياس السادس بنسبة إنجاز بلغت 94.84% وهي مرحلة أعلى من مرحلة الإتاحة.
وقد تم القياس السادس الذي تكون من أربع مراحل هي البناء، والإتاحة، والتميز والتحسين، ومرحلة التكامل، وفق منهجية علمية جرى إعدادها من قبل فريق قياس وطني يضم نخبة من أساتذة الجامعات والمراكز البحثية مسترشدين بأفضل التجارب الدولية في هذا المجال.
وقد بلغت نسبة الانجاز الإجمالية للجهات الحكومية في مرحلة إتاحة التميز والتحسين 50% إنجاز متميز ، و50% إنجاز جيد، في حين كان متوسط نسبة الإنجاز التراكمي لكل الجهات الحكومية في القياس الخامس 46.62% أما القياس السادس فبلغت نسبة الإنجاز 49.81%.
تجدر الإشارة إلى أن فريق استشاري لشركة أوراكل قام بتقييم شامل لمكونات مشروع المدينة للتعاملات الإلكترونية من الناحية الفنية، مقارنة بالممارسات العالمية فيما يتعلق بتطبيقات الموارد البشرية والمالية وسلسلة الأمداد والمشتريات وعلاقات العملاء وإدارة المشاريع، حيث سجلت شركة أوراكل مشروع المدينة للتعاملات الإلكترونية كمرجع للتطبيق النموذجي على مستوى المملكة.
وتسعى مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية إلى تحقيق رؤية القيادة الرشيدة حفظها الله في التحول للتعاملات الإلكترونية الحكومية، من خلال متابعة الجهات المختصة لديها للاستمرار في رفع الإداء المؤسسي باستخدام أفضل الممارسات الإدارية والإلكترونية.


تم التطوير من قبل وحدة تقنية المعلومات بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية