تسجيل الدخول

أخبار المدينة

تعاون علمي تقني بين "العلوم والتقنية" و"هيئة المساحة " في إجراء البحوث وتوظيف التقنيات المتقدمة في مجالات استكشاف الثروات المعدنية



تم في الرياض يوم الثلاثاء الموافق غرة ربيع الآخر لعام 1439هـ، توقيع اتفاقية للتعاون العلمي والتقني بين مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية وهيئة المساحة الجيولوجية السعودية، حيث تؤطر هذه الاتفاقية التعاون بين الجهتين في إجراء البحوث والدراسات العلمية، وتوظيف التقنيات المتقدمة لاستكشاف الثروات والخامات المعدنية في المملكة، والتنفيذ المشترك للمشاريع ذات الاهتمام المشترك.
ووقع الاتفاقية في مقر المدينة صاحب السمو رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الدكتور تركي بن سعود بن محمد آل سعود ، ومعالي رئيس هيئة المساحة الجيولوجية السعودية الدكتور زهير بن عبدالحفيظ نواب، بحضور عدد من المسؤولين في الجهتين.
وبموجب الاتفاقية ستقوم المدينة والهيئة بتطوير التقنيات المستخدمة في الدراسات الجيولوجية والجيوفيزيائية، والاستفادة من القدرات البشرية والتقنية والمختبرات الوطنية المتخصصة في المجالات الجيولوجية والجيوفيزيائية والاستشعار عن بعد وتقنيات التصوير بالأقمار الصناعية والطائرات والطائرات بدون طيار. 
كما ستقوم المدينة والهيئة بتأسيس مكتبة وطنية للمسح الطيفي وتبادل المعلومات والبيانات، والمشاركة في تنظيم المؤتمرات والندوات وورش عمل في المجالات ذات الاهتمام المشترك.