تتضمن دراسات المناطق العشوائية وتحليلها وحصر الممتلكات والأراضي وزير الشؤون البلدية والقروية يوقع مذكرة تفاهم مع رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية لتشغيل وتطوير مراكز البيانات بالقطاع البلدي

وقع معالي وزير الشؤون البلدية والقروية المهندس عبداللطيف بن عبدالملك آل الشيخ وصاحب السمو الأمير تركي بن سعود بن محمد آل سعود رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، مذكرة تفاهم بين الوزارة والمدينة، تهدف إلى إنشاء وتفعيل وتطوير مركز عمليات أمن المعلومات للمراقبة والتقييم ليشمل مجال أمن تقنية المعلومات، وتطوير التشريعات والسياسات اللازمة لضمان رفع مستوى الخدمة التي سيتم تطويرها، ورفع مستوى الكفاءات البشرية لدى الوزارة في مجال أمن المعلومات.
وأوضح معالي وزير الشؤون البلدية والقروية، أن هذه المذكرة تأتي في إطار تعزيز الإمكانيات البشرية والتقنية لدى الوزارة، بالتقنيات الحديثة المتطورة والاستفادة من إمكانات مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية لتقديم الاستشارات وتطوير برامج أمن المعلومات .
وقد تضمنت مذكرة التفاهم أوجه التعاون مع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية في جوانب التخطيط العمراني والتطبيقات الذكية لإدارة المدن وحركة المرور والنقل ودراسات المناطق العشوائية وتحليلها ودراسات الفيضانات وأماكن تجمع السيول وحصر الممتلكات والأراضي والاستشعار عن بعد والصور الفضائية والتصوير الجوي والتصوير بواسطة الطيارات الصغيرة بدون طيار (درونز) والاعمال والخدمات المساحية .
وقد أعرب معاليه عن تطلعه لتحقيق أهداف هذا التعاون انطلاقا من حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين على تطوير القطاع البلدي في شتى المجالات والاستفادة من القدرات والخدمات التي تقدمها المدينة مواكبة لأحدث التطبيقات والخبرات، وسعياً للاستفادة الشاملة من التقنيات المتقدمة في هذ الجانب.
ومن جانبه عبر الأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد عن سعادته بتوقيع هذه المذكرة مع وزارة الشؤون البلدية والقروية والتي من شأنها رفع مستوى التعاون بين الطرفين بما يعزز كفاءة الأداء التقني ويساهم في تحديث أنظمة المعلومات والاتصالات في إطار الخدمات التي تقدمها المدينة لمختلف مؤسسات الدولة لا سيما في المجال البلدي.
حضر التوقيع من جانب الوزارة معالي نائب وزير الشؤون البلدية والقروية المهندس طارق الفارس ومعالي مساعد وزير الشؤون البلدية والقروية للتخطيط والتطوير المشرف العام على مركز المعلومات البلدية الدكتور غانم المحمدي، فيما حضر من جانب المدينة كل من الدكتور محمد الكنهل المشرف على معهد الاتصالات وتقنية المعلومات، والدكتور ياسر العمير مدير المركز الوطني لتقنية أمن المعلومات، والدكتور هاني الزيد مساعد مدير المركز الوطني لتقنية أمن المعلومات، والدكتور زياد الخليفة الرئيس التنفيذي لشركة تقنية امن المعلومات.


تم التطوير من قبل وحدة تقنية المعلومات بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية