تسجيل الدخول

الاكاديمية الوطنية البيلاروسية للعلوم تمنح عضويتها الفخرية لرئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية

منحت الاكاديمية الوطنية للعلوم في جمهورية بيلاروسيا عضويتها الفخرية لصاحب السمو الأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد آل سعود رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية. وقد جاء هذا الاختيار الذي يعد الأول من نوعه في تاريخ الاكاديمية بمنح العضوية لغير مواطني بيلاروسيا في اجتماع الجمعية العمومية للأكاديمية الذي عقد بتاريخ  27 أبريل 2017  في مدينة منسك. ويأتي منح الأكاديمية عضويتها الفخرية لسمو الأمير تركي تقديراً منها للتطور العلمي والتقني والابتكار في المملكة، ونتيجة للجهود التي تبذلها مؤسسات ومراكز البحث العلمي بالمملكة على مستوى العالم، إضافة إلى عمق التعاون العلمي والتقني القائم بين المدينة وعدد من المؤسسات العلمية والتقنية في جمهورية بيلاروسيا وعلى رأسها الأكاديمية الوطنية للعلوم. وقام بتسليم العضوية لسمو رئيس المدينة في الرياض وفد من الأكاديمية الوطنية للعلوم البيلاروسية برئاسة البروفيسور سيرجي شيزيك النائب الأول لرئيس الأكاديمية.
وتجدر الإشارة إلى وجود تعاون واسع بين مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية وعدد من المؤسسات والشركات في جمهورية بيلاروسيا في العديد من المجالات العلمية والتقنية عبر قيام معاهد ومراكز البحوث التابعة للمدينة ببحوث مشتركة مع تلك الجهات لتطوير منتجات تقنية وتحويلها إلى منتجات صناعية في مجالات عديدة منها تقنيات النانو والليزر والصناعات الهيدروكربونية والكيميائية والمواد المتقدمة من خلال بناء شراكات مع تلك الجهات، بما يتوافق مع مبادرات برنامج التحول الوطني 2020 لتحقيق رؤية المملكة 2030. وقد توج هذا التعاون بإبرام اتفاقية تعاون علمي وتقني بين حكومة المملكة ممثلة بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية وحكومة جمهورية بيلاروسيا ممثلة بالهيئة العامة للعلوم والتقنية تم توقيعها في مدينة منسك ببيلاروسيا بتاريخ 11/8/1437هـ الموافق 18/5/2016م. كما تم الاتفاق في شهر يناير 2017م على إنشاء مركز تميز مشترك للتقنيات والابتكارات المتقدمة بين مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الاكاديمية الوطنية البيلاروسية للعلوم.  


تم التطوير من قبل وحدة تقنية المعلومات بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية