تسجيل الدخول

​​

 

نبذة​

بدأت المدينة في متابعة ما يتعلق ببراءات الاختراع بعد إشعارها عام 1402هـ بالأمر السامي الكريم القاضي بالموافقة على انضمام المملكة إلى المنظمة العالمية للملكية الفكرية (ويبو) على اعتبار أن موضوع الملكية الفكرية يتعلق أساسا بتسجيل براءات الاختراع وتنظيم أمور نقل التقنية وأن المدينة تختص بهذه المهمة لكونها الجهة المؤهلة علميا وعمليا لذلك .
وصدر أول نظام براءات اختراع في المملكة بموجب المرسوم الملكي رقم (م/38) وتاريخ 1409/6/10 هـ (الموافق 1989/1/18 م) ونص على أنه يهدف إلى توفير الحماية الكاملة للاختراعات داخل المملكة، وقد انتهى العمل به في 1425/7/19 هـ (الموافق 2004/9/4 م).
وصدر “نظام براءات الاختراع والتصميمات التخطيطية للدارات المتكاملة والأصناف النباتية والنماذج الصناعية" بموجب المرسوم الملكي رقم (م/27) وتاريخ 1425/5/29 هـ (الموافق 2004/7/17 م). وتم نشره في الجريدة الرسمية (أم القرى) في 1425/6/20 هـ (الموافق 2004/8/7 م)، وأصبح نافذا بتاريخ 1425/7/20 هـ (الموافق 2004/9/5 م).
والملكية الصناعية هي أحد فروع الملكية الفكرية، وتعنى بحفظ حقوق ما يبتكره فكر الإنسان من المصنفات أو العناصر ذات الاتصال بالنشاط الصناعي والتجاري والزراعي، ومجالاتها:
  • الاختراعات
  • النماذج الصناعية
  • الأصناف النباتية
  • التصميمات التخطيطية للدارات المتكاملة
  • العلامات التجارية
  • البيانات الجغرافية

وقد أوكل لمدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية ممثلة بمكتب البراءات السعودي تولي حماية أربعة أقسام منها هي الاختراعات والتصميمات التخطيطية للدارات المتكاملة والأصناف النباتية والنماذج الصناعية.

الأهداف

الهدف من إنشاء مكتب البراءات السعودي هو توفير الحماية للاختراعات والتصميمات التخطيطية للدارات المتكاملة والأصناف النباتية والنماذج الصناعية في المملكة.

المهام

  • ​تنفيذ ما يتعلق بحماية الاختراعات والتصميمات التخطيطية للدارات المتكاملة والأصناف النباتية والنماذج الصناعية.
  • إيداع وفحص طلبات الحصول على البراءات للاختراعات والتصميمات التخطيطية للدارات المتكاملة والأصناف النباتية والنماذج الصناعية.
  • منح البراءات للاختراعات والتصميمات التخطيطية للدارات المتكاملة والأصناف النباتية والنماذج الصناعية.
  • بناء وتطوير قواعد معلومات وطنية لوثائق الحماية "البراءات" للاختراعات والتصميمات التخطيطية للدارات المتكاملة والأصناف النباتية والنماذج الصناعية للمجالات المسندة للمدينة.
  • نشر وثائق الحماية "البراءات" للاختراعات والتصميمات التخطيطية للدارات المتكاملة والأصناف النباتية والنماذج الصناعية.
  • الإسهام في رفع مستوى الإبداع والابتكار بين المواطنين.​
​​ ​​​
 

تم التطوير من قبل وحدة تقنية المعلومات بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية