تسجيل الدخول
 

اللجان الوطنية

 

اللجان الوطنية

تعد اللجنة الوحيدة القائمة حاليًّا، وتم العمل على تطوير إجراءات العمل فيها بما يتوافق مع إجراءات الأمانة، وفيما يلي نبذة عن بداية تأسيس اللجنة واستعراض لمهامها وأهدافها:

وجّه المقام السامي الكريم بالأمر رقم 7/ب/9512 وتاريخ 18/5/1422هـ بتشكيل لجنة وطنيّة بمسمّى (اللجنة الوطنية للأخلاقيّات الحيويّة والطبيّة)- التي تغيّر مسمّاها فيما بعد إلى (اللجنة الوطنية للأخلاقيات الحيوية) بالمرسوم الملكي رقم (م/59) بتاريخ 14/09/1431هـ- تهدف إلى وضع معايير وأخلاقيات البحوث الحيوية والطبية ومتابعة تنفيذها، وذلك من أجل التحسين والارتقاء بالنواحي الصحية والوقائيّة والتشخيصيّة العلاجية والنفسيّة، مع مراعاة كرامة الإنسان والعدل والإحسان وحفظ الحقوق للأفراد والمجتمعات بما يتماشى مع الشريعة الإسلامية وتقاليد ومرتكزات المملكة، وتكون اهتماماتها شاملة للأخلاقيات البحثية الحيوية والطبية وتطبيقاتها التي تجرى بالمستشفيات والجامعات ومعاهد البحوث، بالإضافة إلى الجهات العامّة والخاصّة ذات العلاقة.

كما صدر الأمر السامي الكريم رقم (م /59) بتاريخ 14/9/1431هـ بالموافقة على «نظام أخلاقيات البحث على المخلوقات الحية» الذي أعدته اللجنة الوطنية للأخلاقيات الحيوية، ويهدف إلى وضع الأسس العامة، والضوابط اللازمة، للتعامل مع المخلوقات الحيّة أو أجزاء منها أو مادتها الوراثية في مجالات البحوث، في ضوء الأخلاقيات المهنية، وبما لا يتعارض مع الضوابط الشرعيّة.

كما صدر قرار معالي رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية رقم 215221/م/10 بتاريخ 29/1/1433هـ القاضي بإصدار اللائحة التنفيذية للنظام.

زيارة موقع اللجنة

 

تم تشكيل اللجنة بناء على الأمر السامي الكريم رقم (14910) وتاريخ 6/3/1433هـ، وذلك بهدف عمل الدراسات العلمية والتقنية اللازمة لمعرفة جودة وصلاحية المياه للشرب في حقل المستوي. وقامت اللجنة في عام 2015 بعقد عدة اجتماعات فكان من أهم نتائجها الاتفاق على صلاحية حقل مياه المستوي، والرفع بالتوصيات النهائية للمقام السامي.

تم عقد عدة اجتماعات بالتنسيق مع مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة بخصوص مراجعة الخطة الوطنية للاستجابة للطوارئ الإشعاعية والنووية ومدى استعداد الجهات المشاركة في الخطة.

تم عقد عدة اجتماعات في مقر الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة لدراسة المحتوى الإشعاعي وكذلك لدراسة محتوى العناصر الثقيلة في الأسمدة الفوسفاتية. وما تزال الاجتماعات مستمرة للرفع بالتوصيات المناسبة في هذا الشأن.

شكلت اللجنة الوطنية لنظم المعلومات الجغرافية بمرسوم الملكي رقم (388) وتاريخ 30/12/1431هـ وذلك من أجل تنظيم وتوحيد نظم المعلومات الجغرافية في المملكة. وقد عقدت عدة اجتماعات العام الماضي انبثقت منها لجنة الاستراتيجية الوطنية للبنية التحتية للمعلومات المكانية وذلك من أجل وضع الاستراتيجيات للمعلومات المكانية من خلال دراسة الوضع الراهن للمعلومات المكانية في المملكة ووضع خطة لتوحيد الجهود. وقد شكلت لجنة توجيهية لمراقبة سير اللجنة الاستراتيجية مكونة من: مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، وزارة الدفاع - المساحة العسكرية، وزارة الشؤون البلدية والقروية، هيئة المساحة العامة. وكان للمدينة دور كبير في هذه اللجان حيث إنها تعد المزود الوحيد في المملكة لصور الأقمار الصناعية وتعد الرافد الأول لأنظمة المعلومات الجيومكانية.

تم تشكيل هذه اللجنة بناء على المعاملة الواردة من وزارة النقل رقم (01/2098) وتاريخ 29/04/1437هـ المشار فيها إلى برقية صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رقم (679) وتاريخ 15/04/1437هـ بشأن ما تسببه الإبل السائبة على الطرق من الحوادث المرورية. والهدف الرئيسي لهذه اللجنة هو دراسة إسناد مسؤولية إبعاد هذه الجمال إلى القطاع الخاص في ظل تنظيم متكامل.

شكلت اللجنة بناء على توجيه الأمر السامي رقم (19976) بتاريخ 25/05/1435هـ المشار إليه في المعاملة الواردة من مدير عام صندوق التنمية الزراعية رقم (1100) بتاريخ 10/02/1437هـ بهدف دراسة كمية المفقود من التمور في المملكة ونوعيتها، استنادا إلى إطار التعداد الزراعي الشامل وبالتنسيق مع مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات (الجهاز المركزي للإحصاء).

تم تشكيل اللجنة من أعضاء من وزارة الزراعة ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية وذلك بهدف وضع تنظيم لتقييم الاقتراحات البحثية وتوفير الدعم المالي اللازم لتنفيذها.

تم تشكيل هذه اللجنة بناء على برقية معالي وزير الزراعة رقم (261622) بتاريخ 15/06/1437هـ المشار فيها إلى قرار مجلس الوزراء رقم (306) بتاريخ 23/12/1426هـ والقاضي بالموافقة على الاستراتيجية وخطة العمل الوطنية للغابات. وتهدف هذه اللجنة إلى إعداد التقرير الخامس الخاص بمتابعة وتنفيذ الاستراتيجية وخطة العمل الوطني للغابات بالمملكة.

تشارك المدينة في عضوية اللجنة العلمية لمركز الابتكار التقني لحجز وتخزين الكربون في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن. وتقوم هذه اللجنة بدراسة جميع الأمور العلمية ذات العلاقة بتنفيذ وتشغيل المركز والبت فيها.

تم إنشاء هذه اللجنة بناء على خطاب الأمين العام للمجلس الصحي السعودي رقم (7656/1) بتاريخ 26/01/1437هـ. وتهدف اللجنة إلى مراجعة مقترحات أولويات البحوث والدراسات الصحية وتحديدها على المستوى الوطني، ووضع استراتيجية وخطط تنفيذية لإجراء ودعم البحوث الصحية على الصعيدين الخدمي والصحي العام، بالإضافة إلى وضع معايير عامة لأنشطة المراكز البحثية في القطاع الصحي ومتابعة نتائج الأبحاث وإعداد التقارير الدورية، وكذلك مراجعة ومناقشة برامج المراكز البحثية والتدريبية على المستوى الوطني.

تشارك مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية في عضوية اللجنة الوطنية للزلازل وهي برئاسة هيئة المساحة الجيولوجية السعودية. وتعنى بمتابعة الوضع الزلزالي في المملكة العربية السعودية والرصد الزلزالي من خلال الشبكة الوطنية. وشكلت اللجنة بقرار مجلس الوزراء الموقر رقم 228 وتاريخ 13/08/1425هـ.

تم تشكيل اللجنة بقرار رقم (161-2-3604483) بتاريخ 27/8/1436هـ ممثلة بواسطة فريق متخصص من كل من المدينة ووزارة البترول والثروة المعدنية بالمنطقة الشرقية وذلك للقيام على الإشراف على كافة مشاريع وزارة البترول والثروة المعدنية – فرع الشرقية - والمنبثقة من الخطة الوطنية للعلوم والتقنية والابتكار. حيث تتولى اللجنة مناقشة المشاريع والعروض التنافسية والاطلاع على سير عمر المشاريع المعتمدة ودراسة توصيات فريق العمل ورفع المرئيات إلى الأمانة العامة للخطة الوطنية للعلوم والتقنية والابتكار.

تم تمثيل المدينة في اللجنة الاستشارية الفنية لحوادث الآبار الارتوازية وحضور الاجتماع بمقر المديرية العامة للدفاع المدني بالرياض بتاريخ 19/5/1436هـ، حيث نوقشت إجراءات العمل في حوادث الآبار الارتوازية والاطلاع على الدليل المعد بهذا الشأن، بالإضافة إلى مناقشة الآلية اللازمة لدعم دور الشراكة لتقديم الدعم الفني والتقني للمديرية العامة للدفاع المدني في حوادث الآبار الارتوازية عند وقوعها في مختلف مناطق المملكة – لا قدر الله - وذلك تنفيذاً لتوصيات ورشة العمل الخاصة بحوادث الآبار الارتوازية.

تم تمثيل المدينة في الاجتماع المتعلق بدراسة رأي هيئة المساحة الجيولوجية السعودية حيال ما توصل إليه مجلس الشورى بقراره رقم (41/73) وتاريخ 27/7/1435هـ حول تقرير هيئة المساحة الجيولوجية السعودية السنوي للعام المالي (1433/1434هـ)، وذلك في مقر هيئة الخبراء بمجلس الوزراء. حيث تم الانتهاء من أعمال اللجنة وتوقيع وتسليم محضر الاجتماع بتاريخ 23/6/1436هـ.

شارك المركز الوطني لتقنية البترول والغاز في اللجان الاستشارية لمجلس أقسام هندسة البترول بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن التي تعنى بكافة نشاطات الأقسام والتوجهات العلمية والخطط التشغيلية للأقسام والمتعلقة في مجال هندسة البترول والغاز. بالإضافة إلى ذلك، شارك المركز في ورشة العمل الخاصة لتطوير مناهج درجة البكالوريوس بقسم الجيولوجيا والجيوفيزياء بجامعة الملك سعود.

 

تم التطوير من قبل وحدة تقنية المعلومات بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية