تسجيل الدخول

تسويق المشروعات التقنية المبنيّة على العرض (الدفع)

المشروعات التقنية المبنيّة على العرض (الدفع)

أول طائرة سعودية بالاشتراك مع أوكرانيا (AN-132)

 هذا مثال للتعاون على بحث جرى بين معهد بحوث الفضاء والطيران في المدينة وشركة أنتونوف (ANTONOV) الأوكرانية، حيث عمل باحثو المدينة يدًا بيد مع مهندسي شركة أنتونوف لتطوير طائرة AN-132 المطورة ذات الشحن الخفيف.

ستبني شركة تقنية مصنعًا لإنتاج الطائرة في المملكة لتخدم الطلب المحلي والإقليمي والعالمي، مع الاستفادة من الاتفاقيّة بين شركة أنتونوف والمدينة اللتين شرعتا في رحلة للتطوير بالاشتراك والتخطيط والتحسين لإحدى طائرات أنتونوف (AN-32) الحاليّة إلى إصدارها الجديد الذي يتضمّن محرّكات الدفع التوربيني ومقصورة طياّر متطورة. هذه الاتفاقيّة بين شركة أنتونوف والمدينة وثّقت حقوق الملكيّة الفكريّة (IP) للطائرة AN-132 بالتساوي بين الطرفين، ويحقّق هذا المشروع هدف رؤية المملكة ٢٠٣٠ المتمثل في توطين أكثر من ٥٠٪ من النفقات العسكرية، كما أنّ صناعة AN-132 تهدف إلى نقل التقنية، وتوطين الجزء المتعلّق بصناعة الطيران، حيث إنّ هذه الشراكة تهدف إلى نقل الخبرة في تصنيع الطائرات، وتنمية الكوادر السعوديّة، وتأهيل المورّدين المحليّين، وزيادة صادرات السعوديّة.

أوّل محطة طاقة مستقلة في المملكة بسعة 50 ميغاواط Layla IPP

 مثال آخر لتتجير مخرجات البحوث والتطوير هو مخرجات معهد المياه والطاقة في مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية الذي عمل على توفير التقنية لإنشاء محطّة توليد الطاقة الشمسيّة في الأفلاج التي توفّر مصدر طاقة آمنًا ومستدامًا. هذه المبادرة متوقع أن توفر أكثر من ٤ ملايين برميل من وقود الديزل عالي التكلفة، وأن تحدّ من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون إلى ١،٧ مليون طن، علمًا بأنّ الشركة السعودية للكهرباء (SEC) ستشتري كل الطاقة المولدة من هذه المحطة.

يتمثل دور شركة تقنية للطاقة هنا في تخطيط المحطة الشمسية وإنشائها وتشغيلها وصيانتها بالتعاون مع الشركة السعودية للكهرباء. هذا المشروع سيزيد مساهمة الكفاءات المحليّة في القطاع، ويضفي الطابع المحلي للتقنية، ويخلق فرص عمل جديدة.

نظم المعلومات الجغرافية: خدمات البيانات الجغرافية وتقنية الاستشعار عن بعد(GIS)

طُوِّر مشروع خدمات البيانات الجغرافيّة وتقنية الاستشعار عن بعد، بالإضافة إلى تطوير خدمة تحليليّة تدعم اتخاذ القرار القائم على الأدلّة في المركز الوطني لتقنية الاستشعار عن بعد ضمن معهد أبحاث الفضاء والطيران في مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية. من ضمن تطبيقات هذا المشروع: الدقّة العالية للاستهداف للأغراض الدفاعية، ورسم خرائط الموارد للأغراض الزراعيّة، وتجنّب أضرار الفيضانات في أثناء مواسم الأمطار، وقد استطاعت شركة تقنية تسويق هذه التقنيات الفريدة لتلبية احتياجات القطاع العام والخاص، ودعم مبادرات المملكة في مختلف أجهزة الدولة مثل: وزارة الشؤون البلدية والقرويّة، وتطبيقات الأمن والدفاع، ومن أهم مستخدمي هذه الخدمة:

  • وزارة الدفاع.
  • وكالة وزارة الداخليّة لشؤون المناطق (GID).
  • وزارة البيئة والمياه والزراعة.
  • وزارة الشؤون البلدية والقرويّة.

تقنية الامتصاص- تحلية المياه المالحة ومحطة التبريد لتقنية الامتصاص (AD)

دشّن وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنيّة بالإضافة إلى رئيس مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية ومحافظ المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة (SWCC) وحدة تجريبيّة لتحلية المياه وتبريدها، بالإضافة إلى تقنية تحلية المياه بالامتصاص (AD). الوحدة التجريبية هي نتيجة تعاون بين معهد أبحاث المياه والطاقة في مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، وجامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية، وشركة تقنية المياه المتقدمة (AWT) والشركة السنغافوريّة شركة مداد للتقنية. هذا المشروع يعدّ أول نموذج مطبّق لتحلية المياه بتقنية الامتصاص في العالم بسعة إنتاجية مقدارها ١٠٠ متر مكعب/لليوم، فدور شركة تقنية المياه المتقدمة، بالإضافة إلى مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية وشركة مداد للتقنية هو الحفاظ على الحقوق الحصريّة في تسويق التقنية عالميًّا، حيث أبدى كثير من الدول اهتمامه بالتقنية وتطبيقها.

عربة روبوتية متوسطة الحجمMR400‎

تصميم وتصنيع عربة متوسطة الحجم مع غرفة تحكم متنقلة لغرض كشف وإتلاف المتفجرات وحمل وتشغيل مختلف ‏الأدوات والأجهزة الأمنية‎ ‎مثل جهاز الأشعة السينية وكاشف الألغام ومدفع المياه وسلاح ناري. حيث يعادل وزن العربة ‏‏(٤٠٠ كغ) ويمكن التحكم بها عن بعد عن‎ ‎طريق عربة خارجية. ويعد مشروع عربة ‏MR-400‎‏ امتداد للتعاون ‏المستمر بين مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية متمثلاً بالمركز الوطني للربوت والأنظمة الذكية وشركة تقنية. ‏

أنابيب الكربون النانوية

في سبيل توطين صناعة المواد المتقدمة وخلق وظائف تطلب مهارات عالية عملت شركة تقنية على تطوير وصنع تطبيقات ‏مبتكرة لمواد البناء ومضافات الخرسانة توفر حلولاً متفوقة على المواد المستخدمة حالياً من ناحية القوة وتوفير الوقت والماء ‏لإتمام عملية المعالجة. وبذلك تسهم تقنية مع شركائها في مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية وشركة البحوث المتقدمة ‏والتقنية البريطانية في خلق صناعة سوق محلي ودولي لمنتجات أنابيب الكربون النانوية في جميع مجالات الصناعة.‏

>